الأحد , 4 ديسمبر 2022
الرئيسية / مواضيع متميزة / الهيئة المستقلة في تقريرها السنوي : مساءلة ومحاسبة منتسبي الأجهزة الأمنية ضعيفة

الهيئة المستقلة في تقريرها السنوي : مساءلة ومحاسبة منتسبي الأجهزة الأمنية ضعيفة

 

رام الله – وطن للأنباء: ضعف المساءلة والمحاسبة خصوصا لمنتسبي قوى الأمن الفلسطينية على الإنتهاكات التي ترتكب، كان ذلك من أبرز ما خلص له التقرير السنوي الثاني والعشرين للهيئة المستقلة لحقوق الإنسان.

وقال مدير عام الهيئة د. عمار الدويك لوطن : إن هناك ضعفا في المساءلة والمحاسبة لمرتكبي الانتهاكات فعلى سبيل المثال لم يقدم أحد للمحاكمة لغاية اللحظة في قضية قتل المواطن أحمد حلاوة بطريقة نعرفها جميعا في مدينة نابلس، رغم أن رئيس الوزراء أكد لنا أن لجنة التحقيق الرسمية في مقتله ستنتهي قريبا من عملها.

وأكد أن عدد الأشخاص الذين تم اتخاذ الاجراءات بحقهم محدود جدا من قوى الأمن في موضوع التعذيب وسوء المعاملة موضحا أن الهيئة تلقت حوالي 700 شكوى تعذيب وسوء معاملة خلال عام 2016، مردفا:  الإجراءات التي أتخذت انضباطية ولا ترقى لمستوى الجريمة المرتكبة.

وكانت الهيئة المستقلة نشرت تقريرها حول وضع حقوق الإنسان في فلسطين للعام 2016، كاشفة أبرز الإنتهاكات التي يتعرض لها المواطن الفلسطيني في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأوضح رئيس دائرة التحقيقات والشكاوي في الهيئة المستقلة لحقوق الانسان موسى أبو دهيم لوطن أن أبرز الإنتهاكات تتمثل في انتهاك الحق في الحياة والتجمع السلمي والمس بحرية الرأي والتعبير وعدم تنفيذ قرارات المحاكم.

وأشار الى أن هذه الانتهاكات متكررة سنويا ولا توجد معالجات جدية لها.

وأوصى تقرير الهيئة المستقلة بمجموعة من الأمور أبرزها وقف تنفيذ الإعدامات في قطاع غزة وضرورة توقف الأجهزة الامنية عن اعتقال واستدعاء الصحفيين وإلغاء كل ما يتعارض مع الحق في التجمع السلمي وكافة الحقوق المدنية الأخرى.

شاهد أيضاً

كابينيت كورونا الاسرائيلي يبحث اغلاق المعابر مع السلطة الفلسطينية

يدرس كابنيت كورونا الاسرائيلي اغلاق المعابر مع السلطة الفلسطينية. وقد تباحثوا في الاسابيع الماضية في …